خريطة النفوذ العسكري

خريطة النفوذ العسكري في سورية 11-06-2019

أصدر مركز جسور للدراسات خريطة توضّح مناطق توزّع السيطرة والنفوذ بين النظام السوري وفصائل المعارضة المسلحة إثر العمليات العسكرية التي تشهدها المنطقة العازلة في منطقة خفض التصعيد في محافظة إدلب ومحيطها منذ مطلع أيار/ مايو 2019.

وتُقدّر المساحة التي سيطر عليها النظام السوري منذ بدء الحملة العسكرية بحوالي 103 كم مربع، في حين بلغت المساحة التي سيطرت عليها فصائل المعارضة المسلحة 26.5 كم مربع جرّاء الهجوم الذي نفّذته مطلع شهر حزيران/ يوينو.

وقد تمكّنت فصائل المعارضة السورية من تغيير شكل السيطرة العسكرية في ريف حماة الشمالي الغربي بعد شن هجوم بري معاكس في 6 حزيران/ يونيو، جنوب بلدة كفرنبودة، استطاعت خلاله السيطرة على تل ملح الاستراتيجي وقريتي حصرايا وجبين، كما استطاعت دخول قرية كفرهود وجزء من قرية الجلمة قبل أن تنسحب منهما إثر القصف العنيف الذي تعرضت له. 
وقد أرادت فصائل المعارضة على ما يبدو تحقيق اختراق في جبهة جنوب إدلب على غرار الهجوم الذي شنّته في 13 أيار/ مايو للالتفاف على النظام السوري واستعادة المناطق التي خسرتها حينما سيطرت على تلّة الحماميات وأخفقت بالتقدم نحو بلدة كرناز، لكن الهجوم الجديد الذي نفّذته يختلف من حيث توسيع الخط الناري والسيطرة على مواقع حيوية تساعد على قطع طرق إمداد قوات النظام. وبالفعل ما زالت الفصائل تفرض سيطرتها على تلك المناطق، في حين وجّه هذا الأخير كامل قوّته لاستردادها وجمّد عملياته في بقية جبهات ريفي حماة وإدلب.