متلازمة داون بين الأطفال ضمن مناطق المعارضة في إدلب وغرب حلب
مارس 28, 2023 2595

متلازمة داون بين الأطفال ضمن مناطق المعارضة في إدلب وغرب حلب

حجم الخط


يعد موضوع الفئات الهشة وذوي الاحتياجات الخاصة في مراحل ما بعد الحروب والنزاعات من أهم المواضيع التي يهتم بها الفاعلون في المجالات الإنسانية؛ حيث لا تتم علميات التعافي وبرامج التنمية ضمن خطط إعادة ترميم المجتمعات المحلية إلا بتوفير الدعم والرعاية لهذه الفئات، وإذا كان الأطفال عموماً هم من الفئات الهشة فإنه يعظم حجم المسؤولية وضرورة الاستجابة بالحديث عن أطفال ذوي احتياجات خاصة من المصابين بمتلازمة داون.    

تستعرض هذه الدراسة المعلومات الإحصائية للمصابين بمتلازمة داون ضمن الشرائح العمرية التي تبدأ من الولادة حتى نهاية سن الطفولة (من 0 حتى 18 عاماً كما تم اعتماده في هذه الدراسة).    

وتضمنت هذه البيانات التي تم جمعها وتحليلها في هذه الدراسة أعداد الأطفال المصابين بمتلازمة داون موزعين على خريطة النواحي التابعة لمحافظة إدلب وغرب حلب الخارجة عن سيطرة النظام، مع تفصيل توزع هذه الحالات بحسب الجنس بين الإناث والذكور، ثم توزعهم ضمن شرائح عمرية محددة، وبيان الأوضاع العائلية التي يعيشونها، وتوزع هذه الحالات بين النازحين إلى المنطقة أو سكانها الأساسيين، وتوزع هذه الحالات بين الساكنين في المخيمات أو خارجها.    

وتهتم الدراسة بتسليط الضوء على الضعف الشديد في تقديم الرعاية الخاصة لهذه الحالات، الأمر الذي يفسر نتائج التقييم للقدرات الجسدية وقدرات التواصل والمهارات النفسية والاجتماعية، إذ تشير البيانات في هذه الدراسة أن نتائج التقييم لهذه القدرات والمهارات تدل على الحاجة إلى تقديم الرعاية وتوفير المساعدة لهذه الحالات الإنسانية.    

تهدف هذه الدراسة إلى تقديم المعلومات للمنظمات والهيئات التي تعنى بالعمل الإنساني في سورية، كما أنها تفيد المؤثرين وصناع الرأي العام المناصرين للقضايا الإنسانية والمتفاعلين معها، ولذلك انتقلت الدراسة من استعراض المعلومات وتحليلها إلى تحديد التحديات وتقييم الاحتياجات وتقديم التوصيات.    

لقد انتهت الدراسة إلى أن فرصة توفير الدعم للأطفال المصابين بمتلازمة داون شمال غرب سورية متاحة وواجبة، وهي تتطلب جهداً إنسانياً خاصاً إضافة للجهود الإنسانية التي تحتاجها الفئات الهشة والضعيفة الموجودة في المجتمع، وتوفير هذا الدعم لن ينعكس على الحالات فقط، بل هو بنفس الدرجة موجه إلى أسرهم ومحيطهم المجتمعي، وعلى الحالة الإنسانية بشكل عام في المنطقة.          

لقراءة المادة بشكل كامل يمكنكم تحميل النسخة الإلكترونية ( اضغط هنا )           
 

M1



 

S1



 

S2


 

الباحثون