الفعاليات

المشهد السياسي العام في سوريا

ندوة حوارية حول "المشهد السياسي العام في سوريا"

أقام مركز جسور للدراسات يوم السبت 11 تموز/يوليو 2020 ندوة حوارية مع نخبة من الأكادميين والسياسيين والباحثين السوريين، الفاعلين في الشأن السياسي العام، حيث جرى اللقاء بمدينة أنطاكيا في ولاية هاتاي الحدودية مع سوريا.
تضمن اللقاء إحاطة قدمها أ.محمد سرميني رئيس المركز، استعرض من خلالها بشكل مستفيض الرؤية السياسية للمعارضة السورية، والموقف الروسي من الحل السياسي في سوريا، والموقف التركي من التطورات السياسية الخاصة بالملف السوري.
كما تطرق رئيس المركز للعلاقات الروسية – الإيرانية، لاسيما التقارير الإعلامية التي انتشرت مؤخراً، والتي تتحدث عن وجود صراعات بين موسكو وإيران.
وبعد ذلك تم فتح المجال للمشاركين للإدلاء بآراءهم، وطرح الأسئلة التي تتعلق بجوهر النقاش، حيث توافقت أغلب المداخلات على أن الهوامش الخاصة بالسوريين تضيق بشكل مستمر، ورغم وجود بعض الهوامش إلا أن المعارضة السورية لا تعمل على استغلالها لأسباب ذاتية وموضوعية.
كما استعرضت المداخلات الوضع الراهن للجنة الدستورية، مع ترجيحات باستمرار تعطيلها من قبل النظام السوري، في ظل عدم وجود جدية دولية كبيرة في إحراز تقدم في هذا الملف.