خريطة النفوذ العسكري

خريطة النفوذ العسكري في سورية 02-07-2018

أظهرت خارطة النفوذ العسكري في سورية لشهر حزيران/ يونيو 2018 تغيراً جزئياً في نسب السيطرة الكلية بين أغلب القوى، مقارنة مع النسب التي تم تسجيلها في الشهر الماضي، وقد شهد هذا الشهر أحداثاً بارزة، أهمها خرق النظام السوري لاتفاق خفض التصعيد في الجنوب السوري وبدء معركة شاملة لاستعادة السيطرة عليه.  
ووفقاً للخارطة التي يصدرها مركز جسور للدراسات بشكل شهري فإنّ نسبة سيطرة النظام السوري ارتفعت إلى (56.58%) بعد أن كانت (56.14%) في شهر أيار/ مايو الفائت. أما تنظيم داعش فقد حقق زيادة طفيفة في مساحة سيطرته التي باتت (7.07%) مقارنة مع (7.02%) في الشهر الماضي، على إثر انتشار عناصره في جيب صغير شمال شرق محافظة السويداء قادمين من أحياء جنوب العاصمة التي سيطر عليها النظام السوري نهاية شهر أيار/ مايو. 
وتقلصت مساحة سيطرة فصائل المعارضة المسلحة بشكل ملحوظ، نتيجة خسارتها لجزء من معاقلها في الجنوب السوري، وبلغت نسبة السيطرة (10.47%)، مقارنة مع (10.96%) في الشهر الفائت. كما بقيت مساحة سيطرة قوات سورية الديمقراطية على حالها والتي تم تسجيلها في ذلك الشهر حيث بلغت (24.91%). 

 

الجنوب السوري
أطلق النظام السوري بدعم جوي وبري من روسيا وإيران عملية عسكرية واسعة في 19 حزيران/ يونيو 2018، لاستعادة السيطرة على الجنوب السوري الذي كان خاضعاً لاتفاق خفض التصعيد منذ تموز/ يوليو 2017، بضمانة من الولايات المتحدة الأمريكية والأردن وروسيا. 
واستطاع النظام السوري السيطرة على مساحات واسعة من ريف محافظة درعا الشرقي وبعض القرى في الريف الغربي حتى نهاية شهر حزيران/ يونيو.